» بعد ما أعتب عليكم...لا تجوني و لا أجيكم  » كَانَتْ صَلَاَةً مُفْرَدَة...عَلِيلَةً وَ مَقْعَدَة  » ريت السافر ايعود...ما جرحّت الخدود  » روحي و انت باقي ببالي...الغالي ما يتعوض الا بغالي  » نَائِمٌ يَا لَيْتَكَ الْهَنا...أَمُكَّ اِعْتَادَتْ عَلَى الْعَنَا  » الموعد بمقتلي...نلتقي يا علي  » حته لو ما عاجبك...سيفي راح يحاسبك  » ماتت دللول الولد...و الحضن فارغ و المهد  » حيَّ على...أطهر جسد حيَّ على صبره  » هذا عنواني...آنا مجنون الحسين  

  
  • أضف الموضوع


  • 20/12/2010م - 1:29 ص | عدد القراء: 4589


    إبتدأ شيخنا المترجم خطيباً هاوياً و ليس محترفاً ققد كان منذ طفولته المبكرة يصحب جده المرحوم الحاج ابراهيم شعبان إلى المجالس الحسينية و كان هذا الرجل من رواد تلك المجالس و من أهل الخير ...

    الشيخ هاني شعبان

    مولده و نشأته ودراسته:
    من مواليد الكويت عام 1391هـ 1972م و بها نشأ و على أرضها تربى ، و في مدارسها تعلم و قطع مراحل الابتدائية و المتوسطة و الثانوية ثم الجامعة و هو الآن من طلاب كلية الآداب بجامعة الكويت كما تلقى دراسته الحوزوية و تعليمه الديني و المنبري على أيدي أساتذة أكفاء مثل الخطيب الحاج أشرف الكاشاني و الشيخ مرتضى الشاهرودي و السيد حسين الفالي و السيد أحمد الخاتمي و الشيخ إبراهيم الحائري.

     

    خطابته:
    إبتدأ شيخنا المترجم خطيباً هاوياً و ليس محترفاً ققد كان منذ طفولته المبكرة يصحب جده المرحوم الحاج ابراهيم شعبان إلى المجالس الحسينية و كان هذا الرجل من رواد تلك المجالس و من أهل الخير و الاحسان و قد بذل من خالص ماله لتأسيس عدّة حسينيات في مناطق مختلفه و كان من وصاياه أن يصرف ثلث تركته لخدمة الحسينيات و المجالس الدينية ، فقد كان هذا الرجل المحسن يصحب حفيده الهاني معه إلى هذه المجالس و هو آنذاك في ريعان صباه مما جعله يتعلق بالخطابه و الخطباء و يحاول مجاراتهم وتقليدهم في فنون الخطابه و أصولها، و استمرت هذه الهواية تنمو في نفسه حتى تحولت إلى ملكة و طاقة صنعت منه خطيباً جيداً كفوءاً فهو اليوم من الخطباء المتميزين في دولة الكويت ويمارس خطابته بشكل واسع في العديد من مجالسها ومحافلها الحسينية. وقد مارس الخطابة كذلك في الامارات و ايران و لبنان وسوريا و السعودية و القاهرة.

    شيخ هاني شعبان

    مؤلفاته:
    له كتابات هي قيد التأليف عن حياة المعصومين عليهم السلام منها :0مقتطفات من حياة الإمام علي (ع) و مقتطفات في حياة الزهراء(ع)(والقصص الهادفة)(وثمرات المنبر الحسيني)

     


    منقول من معجم الخطباء للسيد داخل سيد حسن بإختصار منا

    موقع القصائد الولائية © 2004 - 2013