» يحسين اعداك يلومونه  » آنا العاشق لتلوموني لتلوموني  » يا موت أرد أسألك لا توافيني  » ربك راد محراب الكعبة بمحرابك  » هاي أفكار الإرهابية...ضد الأمة الإسلامية  » لليزور حسين بالجنة نصيب  » الله يحبني...لمن كتبني...خادم للحسين  » عَاشُورَاء ..شِعارُنا...كَرْبَلاء..مَنَارُنَا  » وَطَنُ السَّمَاء...وَطَنِي الْعَظِيم  » ياللي تسألني و تناشد أصلك امنين  

  
  • أضف الموضوع


  • الشاعر السيد سعد الذبحاوي
    29/03/2017م - 11:54 م | عدد القراء: 833

    سيد سعد الذبحاوي


    صرخةٌ تَعْلُو السَّمَاء...أَيَّ ضِلْعٍ هُشِمَا
    من أثر هاي الجناية...غصبوا حقوق الولاية


    يا نبي الرحمة بحياتك ميّزت كل المواقف
    و مختبر وحيك كشفها قبلما تهب العواصف
    يا هو أسلم عن بصيرة و يا هو أسلم بالمخاوف
    حِينَ جَاؤُوا إِنَّمَا...قَادَهُمْ جَهْلُ الْعَمَى
    أَسْلَمُوا مو عَنْ دِرَايَة...غصبوا حقوق الولاية

    لا رشد فاد و نصيحة ميتة كل ذيج الضماير
    جم مكيدة الدبروها و عالبغي اتدور الدواير
    حب هبل يسري بدماهم و أسلموا لجل المظاهر
    حِينَ مَاتَ الْمُصْطَفَى...صَدَّ أَصْحَابُ الجَفَى 
    اتَوَضَّحَتْ كل الخفاية...غصبوا حقوق الولاية

    اشما ضُمر قلب الخديعة تنكشف تالي المقانع
    و انكشف زيف الخليفة و بيّن بحقده الدوافع
    من قصد بيت الزجية بضربته قرر يبايع
    قَيَّدُوا حَامِي الْحِمَى...حَلَّلُوا سَفْكَ الدِّمَاء 
    و غَدْرَتْ الزَّهْرَة الْبِدَايَة...غصبوا حقوق الولاية

    شنهو اليغير طبعهم و الغدر عدهم طبيعة
    من ولوا بضعة محمد ابيا كتاب و يا شريعة
    حقنه ضاع من البداية من كسر ضلع الوديعة
    عِجْلُهُمْ حِينَ اِعْتَدَى...ظُلْمُهُمْ ذَاكَ ابتدى
    اويانه ظل و للنهاية...غصبوا حقوق الولاية

    واضح الخط النسلكه واجب الخطنه نحافض
    نقتدي بنهج الولاية و خل يسمونه روافض
    احنه نرفض كل فعلهم و نبقه للغاصب نعارض
    نَحْنُ جُنْدُ الْمُرْتَضَى...صَارَ كُلٌّ رَافِضَا
    بحبنه نتحده المناية...غصبوا حقوق الولاية 



    موقع القصائد الولائية © 2004 - 2013