» يحسين اعداك يلومونه  » آنا العاشق لتلوموني لتلوموني  » يا موت أرد أسألك لا توافيني  » ربك راد محراب الكعبة بمحرابك  » هاي أفكار الإرهابية...ضد الأمة الإسلامية  » لليزور حسين بالجنة نصيب  » الله يحبني...لمن كتبني...خادم للحسين  » عَاشُورَاء ..شِعارُنا...كَرْبَلاء..مَنَارُنَا  » وَطَنُ السَّمَاء...وَطَنِي الْعَظِيم  » ياللي تسألني و تناشد أصلك امنين  

  
  • أضف الموضوع


  • الشاعر السيد عبد الخالق المحنّه
    02/10/2017م - 11:47 م | عدد القراء: 214

    السيد عبد الخالق المحنة


    براءة دمعتي تشكي...يغايب جمرة آلآمي

    صغير و عالم احساسي...يصور لي طفل ضامي

    أغمض اعيوني و أتأمل...أبو يبجي و نحر دامي

    رافع ايدي و دمعي بخدي...يا رب سهل أمر المهدي

     

    حملت بقلبي جرح الطف...حملت من الزغر همي

    و أحس عبدالله من أبجي...يراقبني و يجي يمي

    رباب و كل مصايبها...أشاهدها بدموع أمي

    أهلي من زغري ايعلموني...عبدالله اشرب ماي اعيوني

     

    يمهدي و روحي من زغري...تحن ليك اعله فطرتها

    يتيمه لو شفت أذكر...رقية و دمع غربتها

    عزيزة امدللـه و راحت...أسيرة و تجري دمعتها

    ماتت من افراق الوالي...كل غالي ايموت اعله الغالي

     

    طفل و أتصور الكوفة...و أشوف بكل شبر ذكره

    حميدة وصلت و حنت...لبوها و شاهدت قبره

    تصد مره عله الحادي...تصد اعله القبر مره

    يا بوية الحادي مأذيني...ليش انت اوياها امخليني  



    موقع القصائد الولائية © 2004 - 2013