» كلما أسهر الليل و أنظر للگمر...أذكر عمي عباس يم شاطي النهر  » خبر عاجل هسه جانه...عله الكوثر ملتقانه  » يا حسين يا حسين...سيد العالم تظل  » ما رايده الماي ردتك عالرمح...يا ظهر الحسين يا وجه الصبح  » يا بو فاضل...طيحت إيدك مو وكتها  » اقطع الكلام...سيفي يتكلم و أريد الكل يسمعه  » بعد ما أعتب عليكم...لا تجوني و لا أجيكم  » كَانَتْ صَلَاَةً مُفْرَدَة...عَلِيلَةً وَ مَقْعَدَة  » ريت السافر ايعود...ما جرحّت الخدود  » روحي و انت باقي ببالي...الغالي ما يتعوض الا بغالي  

  
  • أضف الموضوع


  • الشاعر أحمد الذهبي
    12/10/2018م - 12:08 ص | عدد القراء: 137

    مرقد الامام الحسين (ع)


    حته لو ما عاجبك...سيفي راح يحاسبك

    عريس و اثياب الفرح درعي على صدري...لا تسأل اشقد العمر ساحة حرب عمري
    شاب آنا و بقد كربله و بس كربله ابكبري...يم الفرات أحفر نهر مو ماي دم يجري
    خلها بيني و بينك...راح أطشر اسنينك...لا تقلي بشاربك
     
    شارط عله أهلي من الزغر لمن يزفوني...إلا أكشخ بسيف و رمح و بدم يحنوني
    هلهوله أريد امن الخيم لمن يذبحوني...حب و غزل مثل الحرب ما شافت اعيوني
    و المهر بالتالي...دم نحر مو غالي...بعين أمي اتراقبك

    صاحوا إلمن هالبدر واليشبه الخاتم...هذا علي لو حيدرة لو بو الحسن قادم
    قلت إلهم آنا الزلزلة و الحازم الصارم...عباس آني و الحسن و حسين و القاسم
    أعصف بصولاتي...و أذبح بنظراتي...هذا صوتي ايخاطبك

    مو شي عدد سبعين ألف ما واصل الغايه...منهم تره شسع النعل عندي أغله بهوايه
    آنا ابن أخو الذل النهر و العلقمي و مايه...من إيده طاحت كربله و ما طاحت الرايه
    و آنا مثل الكافل...بالحرب ما أجامل...أمشي بلغ صاحبك

    مقياسكم جان العمر و اسنيني الزغيره...شوفوا المخالب و النسر ما يرحم الطيره
    نار أنقلب من أنجرح و اتضهضب الغيره...جف إيدي ناعم بس تره جف الوغه ايديره
    مو غرور اواداعتي...و المعارك مالتي...و آنا بيهن غالبك

    لا تبجي أمي اعله النحر ما أقبل اتعاتب...بالجنة زفة من العمر رب العرش كاتب
    خلوها تنظر لي السمه لو ردات اتراقب...ثاراتنه و زفتي سوه من يظهر الغايب
    يالرهانك خاسره...عندي غايب ناطره...و انت ناطر غايبك  



    موقع القصائد الولائية © 2004 - 2013