» وشْهالعرس لَقشر عليّه يامسلمين  » طلعت سكينه تجذب الونّه خفيّه  » يالّذي اعله المشرعه ظلّت رميّه جثّته  » خجلانه اهواي...يا جاري الماي  » مشينه سوه الدرب...حفظناه عله القلب  » يا مالكَ الشُّعورِ و اللّا شُعورْ...سَـعْـياً على الرؤوس جئنا نزورْ  » تحياتي و سلامي...معَ كل إحترامي  » عجب يالناشدت ليش الدمع يجري  » سلام عالحره و أخوتها...كتاب ما يروي قصتها  » يا بو الأكبر نظل وفايه  

  
  • أضف الموضوع


  • الشاعر الأديب الحاج جابر الكاظمي - 17/12/2010م - 2:47 ص | عدد القراء: 2115



    الـرايـه  طاحت يبن حامي  إدخيلها

    الـرايـه  طاحت و المجد وياها  طاح
    و بـإسـمـك إترتل يعباس  الرماح

    و رايـتـك رتـلـت آيات  الظفر
    و  مـا مـثـل هالرايه رفت  بالدهر

    تـشـهـد ابعزمك يعباس  الطفوف
    القوم قصدت شاهره إعليك السيوف

    أقـسـمـت  بالخوه عباس و  قلت
    ابـرايـتـك إنـا فـتحنا  سجلت












    و عـقـب جفك منهو راح  إيشيلها

    و  إنـطوت وياها صفحات  الكفاح
    ابـغـيـر إسـمـك ما حله ترتيلها

    و إلـها موضع شرف يم شاطي النهر
    و  سـيـفـك  آيه ابيمنتك  تنزيلها

    و  لـلكفاله إنطيت دمك و  الجفوف
    و إنـتـه تـرمـيها ابحجر  سجيلها

    لـلـنهر  توصل وصلت و  حصلت
    إبـدمـك الآيـه صـبح  تسجيلها



    موقع القصائد الولائية © 2004 - 2013